نور العالم

 

السيد المسيح اعلن عن نفسه وقال في إنجيل يوحنا الاصحاح التاسع و الاية:انا هو نور العالم المسيح أعلن عن نفسه بصفات أخرى فقال ايضا»: انا هو الباب انا هو الحق،أنا هوالقيامة وأنا هو الطريق «وإلى اخره

فلنركز الآن على موضوع النور وعلى مدى اهمية هذه العبارة : انا هو نور العالم هذا ما قاله يسوع المسيح لتلاميذه ولكل الناس الذين كانو يستمعون لكلامه آنذاك،اذا قال المسيح انه نور العالم هذا يؤكد ان في العالم ظلام. لأنه لو كان في العالم نورا فما كان يتحتم على المسيح لإنارتنا. وبما أن في العالم ظلمات، قال المسيح انا هو نور العالم. العالم فيه ليل، فيه غيم وفيه ظلام، فما معنى الظلام الذي تكلم عنه السيح؟

١- معنى الظلام

 المسيح يقصد الظلام الروحي لأنه هو النور الروحي. كما يقول في  يوحنا الاصحاح الثالث والآيات 20 و:21 فَكُلُّ مَنْ يَعْمَلُ الشَّرَّ يُبْغِضُ النُّورَ، وَلاَ يَأْتِي إِلَيْهِ مَخَافَةَ أَنْ تُفْضَحَ اعْمَالُه 21وَأَمَّا الَّذِي يَسْلُكُ فِي الْحَقِّ فَيَأْتِي إِلَى النُّورِ لِتَظْهَرَ أَعْمَالُهُ وَيَتَبَيَّنَ أَنَّهَا عُمِلَتْ بِقُوَّةِ الله

فالإنسان يبغض النور لأن النور سيفضح اعماله السيئة وما يخبئه من شر. أما من يعيش في النور فلا يخاف من اي شيء لان الله ينير دربه في جميع اعماله. فنور المسيح  اذا لا ينير فقط ما هو ظاهر للناس بل يضيء اعماق القلب التي لا ترى ألا من قبل الرب.

الشمس او القمر يكفيان لإضاءة العالم المادي، الشمس وحدها تكفي لكي تنير العالم او اكثر من كوكب الارض. المسيح قال انه هو نورنا الروحي. هو الذي ينير عقولنا، ينير ظمائرنا وقلوبنا ايضا. ظلمة العالم رمز للجهل و للشرور فهي رمز للخطيئة بصفة عامة.

لكن ماهو النور؟

٢- ماهو النور

 النور هو رمز لله في قداسته، في حكمته وحكمة كلمته. انا هو نور العالم فهذا لا يعني اي نوع من الانوار. انا هو نور العالم يعني النور الوحيد، النور الحقيقي لجميع الناس ولكل العالم.

هناك انوار كثيرة موجودة في عالمنا وممكن ان نجدها في الحكمة والديانات الإنسانية كما نجد هناك اشخاص تحمل اسماء تشير للنور مثل: انور، منير، او نور الدين فما هذه إلا اسماء أشخاص، فهل لهؤلاء النور الحقيقي؟ هذا ما نتمناه لهم من كل قلوبنا، وكما نهنئ كل شخص وجد حقا نور المسيح .

رسالتنا لكل شخص الذي لم يعرف بعد نور السيد المسيح بما فيهم أنت صدقي الذي يقرأ هذا التأمل ان يكتشف نور المسيح  في  كتاب الانجيل ويفهم معنى هذه الكلمات : انا هو نور العالم

المسيح يقول أيضا في انجيل يوحنا الاصحاح 12 الاية  46  جئْتُ إِلَى الْعَالَمِ نُوراً، فَمَنْ آمَنَ بِي لاَ يَبْقَى فِي الظَّلاَم  كل من آمَنَ بِي،  يعني كل من يطيعني و يطيع كلمتي  فذلك الانسان يمشي في النور، نور المسيح. اصدقائي اتباع يسوع المسيح يعطينا الخلاص، يغير طريقنا ويغير حياتنا. في اللحظة التي نؤمن فيها بالسيد المسيح، الذي هو نور العالم فلن نعيش ابدا في الجهل والظلام.

فقد نرى في العادات والطقوس الدينية المختلفة حول العالم، اناس يترددون على المعابد او اماكن لزيارة الاولياء الصالحين  اين تقام صلوات او تصاغ أدعية، فهؤلاء الناس بالرغم من اختلاف دياناتهم فكلهم يأخذون معهم شموع ليضعونها في تلك المعابد، لكن لماذا يشعلون تلك الشموع؟ لان هؤلاء يؤمنون بالنور ويفكرون ان ذلك النور يعطيهم بركة في حياتهم. لكن تلك الشمعة تنير فقط لمدة قصيرة وبصفة غير روحية. فكل تلك الشموع تنطفئ بعد لحظات زمنية. لكن يا صديقي، يسوع المسيح قد قال: انا هو نور العالم، نور ابدي، نور بدون انقطاع، لا يضيئ فقط لبعض الوقت او لبعض الدقائق مثل تلك الشمعة التي انطفئت بعد وقت قصير في تلك المعابد.

صديقي يسوع المسيح  يشرق عليك كنور الشمس الصاطع في الصباح. نور يسوع المسيح يشرق في حياتنا في كل حين ليس فقط في الصباح بل في كل صباح وكل ليل لان نوره ابدي.

صديقي لكي تكتشف نور المسيح العجيب إفتح الانجيل فستجده في سطوره.

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.